أين يذهب بنات الداخلة والفرافرة وباريس بعد عدم قبولهم في السكن الجامعي بجامعة الوادي الجديد

كتب أحمد محي سنوسي

وصلت جريدتنا العديد من الشكاوي والتي تملوها الدموع من الطالبات الاتي لم يصيبهم الدور في السكن الجامعي بجامعة الوادي الجديد .

ويؤكدن أن الجامعة لم تقبلهم هذا العام بحجة عدم وجود أماكن خالية بالرغم من افتتاح مبني جديد للسكن الجامعي بطريق الداخلة والذي تكلف مئات الألاف من الدولة ولكن تم تحويلة إلى مبني إداري للجامعة علي حساب تشر الطالبات في الشوارع .

وعلي الجانب الأخر بينت الطالبات انهم علي استعداد للسكن بطريقة الاستضافة اليومية أو حتي التجمع في غرف بواقع كل 4 في غرفة المهم أن يدخلوا المدينة حيث انهم يعانون من المضايقات في السكن الخارجي والذي يتسم بعد الأمان فضلا عن المغالاة في الإيجارات .

ومن هنا نوجه رسالة للواء محمد الزملوط محافظ الوادي الجديد نطالبه بالتدخل لحل هذه الأزمة قبل أن تتفاقم فاين نزل الشباب في الخارجة وأين سكن نقابة المعلمين وأين المبني القديم للمحافظة وغيرهم من الأماكن التي تصلح سكن للطالبات .

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite