الدكتور محمد أبو بكر :اعتمدت علي التبرعات والجهود الذاتية في تسيير أمور مستشفى الداخلة العام 

كتب ــ أحمد محي سنوسى :

أكد الدكتور محمد أبو بكر مدير مستشفي الداخلة العام سابقا انه قام بالعديد من الإنجازات خلال الفترة الأخيرة من أدارته للمستشفى وذلك من خلال مشاركة المواطنين ورجال الأعمال والجمعيات المختلفة.

وأضاف أبو بكر ان المستشفى اعتمدت على التبرعات في العديد من التطويرات الداخلية في المستشفى وعلى سبيل المثال تم إنشاء وحدة الغسيل الصناعي الإيجابي التابعة لقسم الحميات من خلال التبرعات هذا بخلاف إنشاء وحدة مناظير الجهاز الهضمي والذي تم تجهيزه كليا من أموال التبرعات وأعرب الدكتور محمد عن سعادته البالغة لما تم من تجهيز مكان لبنك الدم والذي تكلف حوالي 35 ألف جنية من أموال التبرعات وذلك استعداد لبنك الدم المزمع إنشائه في مستشفي الداخلة العام.


وقال مدير مستشفي الداخلة السابق ان من أصعب المواقف التي مرت عليه هو تهدم قسم الاستقبال القديم ولكنه قام بتجهيز أحد صالات الانتظار وتجهزها بالكهرباء والمياه وتركيب السراميك وخلافة من أموال التبرعات وبالجهود الذاتية والتي أصبحت الأن غرفة للاستقبال والمساهمة في الكشف على الحالات الحرجة والحوادث.


أما عن مشكلة نقص السر نجات فقد تم تقليل الفارق بين المنصرف والمستهلك من خلال الاستعانة برجال الأعمال والمتبرعين والذين يعلمون الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد والمنظومة الصحية.


وفي نهاية حديثة طالب مستشفي الداخلة العام السابق ان يقوم رجال الأعمال والجمعيات والأفراد والمؤسسات المجتمعية بدعم المستشفى والوقوف جنبها فهي مؤسسة تحتاج الدعم وتستحق الاحترام

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite