بالصور و الفيديو وصول ذريعة الأسماك وزراعتها في أحواض هيئة الثروة السمكية في الداخلة 

كتب ــ محمد على يمانى :

وصل إلى الداخلة فريق عمل رفيع المستوى من الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية ومعه ذريعة اسماك بلطي لزراعتها فى مشروع الثروة السمكية بالقلمون ، وهذا السمك من نوع وحيد جنس ” أي لا يتكاثر ” وكله وراثيا ذكور فيعالج كمية اللحم لأن نمو الذكور أعلى من نمو الإناث .

قام الضيوف دكتور احمد سني مدير عام المزارع بالهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية والدكتور خالد عجاج مدير المفرخات بالهيئة والدكتور مجدي الجزار مدير المزارع بالهيئة والدكتور حسام الطبيب البيطري بالهيئة والمهندس محسن سليمان مسئول التشغيل بالمزرعة بحضور المستشار كمال إبراهيم رئيس مركز ومدينة الداخلة والمهندس محمود أبو السعود مدير عام الثروة السمكية بالوادي الجديد والمهندس محمد سيف رئيس الوحدة المحلية لقرى القلمون  بزراعة 120 ألف سمكة لعدد 6 أحواض من أجمالي 12 حوض ، وال6 أحواض الباقية جارى تجهيزها للتشبع بالمياه في القاع والجوانب حتى لا تنهار جسورها فيضيع السمك فيها .


وأفاد الدكتور أحمد مدير عام المزارع أن السمك فى المشروع يتغذى على الأعلاف المطبوخة ولا يأكل الحشائش ويتم إنتاجه واصطياده خلال 6 أشهر من تاريخ زراعته ومن المفترض أن يكون الإنتاج الأجمال لما تم زراعته من 75 إلى 80 طن .


وأما عن الوقاية لأسماك المشروع فتكون بتغيير المياه ومتابعة النمو واخذ عينات وفحصها ويقوم بهذه الأعمال فريق عمل متخصصين يضم 20 فردا وان وسيتم وصول بدالات فى أيام قلائل مقبلة لزيادة التهوية بالاحواض .

وجدير بالذكر أن هذا المشروع العملاق لتربية وانتاج الاسماك سيغطى احتياجات المواطنين من الاسماك خاصة السمك البلطى الشعبى لان سعرة فى متناول الجميع ، ولم يقتصر المشروع على البلطى بل سيتم تربية انواع اخرى ذات قيمة غذائية عالية وسعرها مناسب
 


تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite