حوار مفتوح مع الشقيقين “حسن ومحمود” مبتكري الرخام الصناعي وتبنى الرئيس السيسى و القوات المسلحة لمشروعهما

أجرى الحوار ــ محمد على يمانى وعماد سبع :

التقت جريدة أخبار الوادي الجديد مع الشفيقين حسن ومحمود دياب أبناء الوادي الداخلة – موط مبتكري فكرة صناعة الرخام الصناعي ، وكيف بدأت هذه الفكرة عندهما ودور المحافظ وكيف وصلت إلى الرئيس السيسى ورد فعلة عند مشاهدة الإنتاج فكان لنا معهما هذا اللقاء

 كيف جاءت الفكرة عندكما؟
جاءت الفكرة عندنا بتوفيق من الله أولا لحظة العمل في تركيب مطبخ رخام كنا نقطع في الحائط ونستقبل الغبار الشديد فقال شقيقنا الأكبر مدحت ” متى يكون عملنا تركيب مطبخ مثل الخشب بعد عن القطع في الحوائط والغبار ، فكانت هذه الشرارة الأولى للمشروع في عام 2010

وما هي الخطوة الثانية لتحقيق هذا الحلم ؟
بدأت الفكرة بالدراسة وتجميع معلومات من هنا ومن هناك عن أسس هذه الصناعة ، ثم تحديد العناصر المستخدمة فى صناعة الرخام وبدأت التجارب وخلط العناصر بالتساوي وملاحظة نتائجها ، ومعرفة الكميات حتى لا يزيد عنصر عن عنصر فيؤتى بنتيجة سلبية .

وهل العناصر أو الخامات المطلوبة موجودة في الأسواق أم ماذا ؟ 
العناصر المطلوبة ليست كلها موجودة بسهولة في الأسواق فهي ليست معروفه عند الجميع ، وكنا نسافر الىالقاهرة واسيوط للبحث عن هذه العناصر 

ومتى بدا الإنتاج يظهر للنور ؟
توصلنا لمنتج فعلى من الرخام الصناعي الذي نرجوه في عامي 2014 و 2015

وما هي ملاحظاتكما على الإنتاج ؟
بعد التوصل إلى المنتج بدأنا عمل تجارب عليه فلاحظنا انه مضاد للبكتريا والجراثيم والرطوبة ، حيث لا توجد فيه مسامات ، والمسامات في مثل هذه الصناعات هي بيئة خصبة للبكتريا وهذا هو الجديد ، من ناحية أخرى منتجنا لا يتأثر بعوامل الطقس المختلفة ، ومقاوم لبقع والأملاح ويمكن غسله بالماء والصابون وهو صديق البيئة فليس ، لذا يمكن يستحسن استخدامه في المستشفيات وغرف العمليات ، فاستخدامه آمن خال من التلوث .ومن مميزاته أيضا انه لا يحتاج إلى المياه عند التصنيع فيعطى إضافة ترشيد الاستهلاك في المياه 

نعرف لونين أو ثلاثة من الرخام الموجود بيننا ، فما هي ألوان الإنتاج من الرخام الصناعي عندكم ؟
لدينا كل الألوان وكل مشتقاتها إذا تصل إلى ثلاثمائة لون تقريبا وكل المقاسات والديكورات 
تقولون أن منتجكم لا يتأثر بالبقع ، كيف عرفتم ذلك ؟ وانه شديد الصلابة 

 أولا عرفنا انه لا يتأثر بالبقع لأننا قمنا بسكب كمية من القهوة تارة ومثلها من الشاي تارة أخرى وبعد إزالة هذه الإضافات لم نجد اثر للقهوة أو الشاي ، ويرجع ذلك إلى عدم وجود مسامات يتسرب منها مسببات البقع إلى الداخل ، إما صلابته فخير دليل عندما أدخلنا بعض المنتجات على ماكينة جلي قوة 16 رأس على كل رأس ست أحجرة للجلي فتعاملت مع كل هذه الأحمال الثقيلة ، ولو كان المنتج ضعيف ما تحمل ضغط الماكينة هذا .وليس فقط الصلابة بل إعطانا درجة لمعان عالية 

وماذا عن دور المحافظ محمد سلمان الزملوط معكم ؟
بداية من منطلق من لا يشكر الناس لا يشكر الله نوجه الشكر والتقدير إلى اللواء المحافظ أولا لأنه الأب الروحي لفكرتنا بتشجيعه لنا منذ البداية وفتح لنا صدره وأحسسنا بروح الأبوة معه من تواضعه واستقباله لفكرتنا وتشجيعه لها فأعطانا ذلك دفعة ايجابية كانت هي الشرارة الأولى للانطلاق ، فمنذ الوهلة الأولى التي التقينا معه وقال لنا حكمة أثرت فينا كثيرا فقال ” الحلم مع العمل يبقى حقيقة “

ثم من له دور مع المحافظ ؟
مهما تعددت الشخصيات والأدوار نقول المحافظة أولا لأنه وصلنا باللواء أركان حرب كمال الدين حسين رئيس مجلس إدارة ” العريش للاسمنت ” ومجمع مصانع الرخام والأسمنت ببني سويف ، حيث ذهبنا إلية واستقبلنا بنفس روح المحافظ الحلوة فأعجب بالفكرة ووفر لنا كل ما نحتاجه ، وكنا فى ضيافته وجميع القيادات الكل وقف معنا لمدة شهر نحن في ضيافتهم رجال القوات المسلحة .المخلصين 

وكيف وصلتم إلى الرئيس السيسى ؟
حقيقة وصولنا للرئيس كان أجمل يوم في حياتنا وكنا نحلم من سنوات ونقول لأنفسنا ..معقولة هيجي يوم ونقابل فيه الرئيس ، كنا نسمعه في المؤتمرات ونراه يشجع الشباب ويهتم بأفكارهم ويقف معهم فأعطانا ذلك طاقة ايجابية 
أما وصولنا إلى سيادة الرئيس كان عند افتتاح مصنع الاسمنت ومجمع مصانع الرخام والجرانيت ببني سويف وقبيل وصول الرئيس إلى المصنع لاحظنا اهتمام من الوافدين إلى الموقع من جهات أمنية تمثل  الجيش و الشرطة وقوات الحرس الجمهوري بمنتجاتنا فكان الجميع في فرحة شديدة بمنتج الرخام الصناعي 

نريد أن نعرف ما هي أنواع المنتج عندكم وفيما يستخدم ؟
خامات الرخام الصناعي عندنا تدخل في كل شيء وساعد على ذلك التحكم في تخانة وسمك الرخام على أن يكون من 5 ميلي حتى 40 ميلي ومن ثم يستخدم في فرش المطابخ وتجليد الحوائط والمناضد والأرضيات وأحواض الزهور ومناضد المطاعم والفنادق والقرى السياحية والمكاتب وأوض النوم وقد ساعد على تنوع استخدامه هذا انه خفيف الوزن 

وأخيرا ..نريد أن نعرف ما دور الأسرة معكم ؟

وهل للحاج دياب رحمة الله والسيدة الوالدة دور فى هذه النجاح ؟

الدور الأكبر لنجاح الابن هو دعاء الوالدين لهما والوقوف بجانبهما بكل قوة ودعم ، حتى اننا كنا نعيش أجمل اللحظات معهما عندما نصل إلى إى مرحلة ، وكانا يواسوننا فى اى محنة .

الحمد لله رب العالمين وما توفيقي إلا بالله أولا ، ولا ننكر دور أخوتنا احمد و حمادة وممدوح ومدحت ومحمد  في تشجيعنا ودعمنا ماديا ومعنويا وحملوا عنا ثماني سنوات سفر ومصروفات ، أما شهادتكم أن أبونا كان صالحا فهذه شهادة نعتز بها ، فالدين المعاملة .

كما تقدم آل دياب بخالص الشكر لكل اهالى محافظة الوادى الجديد ونجاحنا هو نجاح لابناء المحافظة وليس لنا وحدنا فحسب .

 ونختتم بهذه الآية الكريمة ” وكان أبوهما صالحا ” فإخلاصه في عملة وحسن معاملته مع الناس وحبهم له كانت هذه هي الثمرة والمكافأة من الله 

 

أول لقاء مع محافظ الوادى الجديد اللواء محمد الزملوط الذى أعجب بالفكرة 

 

اللواء كمال الدين حسين رئيس مجلس إدارة ” العريش للاسمنت ” ومجمع مصانع الرخام والأسمنت ببني سويف

العرض على الرئيس السيسى

لحظة العرض على الرئيس السيسى الذى قاربت حوالى 12 دقيقة 

 

 

الرئيس السيسى يتلمس ألواح الرخام الصناعى

مصافحة الرئيس للاخوين محمود وحسن عقب اللقاء

 

القوات المسلحة تعلن عن تبنيها للمشروع بإنشاء مصنع بتكلفة 150 مليون جنيه

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite