سيادة المحافظ ..تسعير الفدان بـ 30 ألف جنيه أضحوكة ..ونقترح منح كل مواطن من المحافظة 5 أفدنة مجانا

بقلم: حمدى مبارز

تابعت خلال الأيام القليلة الماضية ما انتهت إليه محافظة الوادى الجديد بخصوص تسعير الأراضى الزراعية وتحديد سعر الفدان بـ 30 ألف جنيه والقيمة الإيجارية تتراوح بين 750 – 1500 جنيه كسعر مبدئى هذا بالنسبة للأراضى المراد تقنين أوضاعها وتحت تصرف الاهالى .

وبالنسبة للأراضى التى يتم التقدم لها وتقوم الوحدات المحلية بمعاينتها ورفعها مساحيا ، ثم إرسال ملفاتها لصندوق استصلاح الأراضى ، فتلك تخضع للمزايدة العلنية وقد يصل سعر الفدان الواحد بدون المرافق إلى 50 ألف جنيه وربما اكثر ، حيث تقدر القيمة المبدئية للفدان بـ 37 ألف جنيه ، والقيمة الايجارية السنوية 1500 جنيه ، ولا يجوز الشراء مباشرة إلا بعد مرور 3 سنوات حق انتفاع وعند الشراء لا يسمح بالتقسيط وعند رسو المزاد يتم دفع 10% من قيمة الأرض فضلا عن رسوم تأمين تصل إلى 30 ألف جنيه وشراء كراسة شروط  بـ 10 ألاف جنيه.

حقيقة لا يمكن وصف هذا الأمر إلا أنه تعقيد وعدم فهم ومغالاة وتوجه عكس ما يتردد ويقال أن هناك سعى لجذب الاستثمار ونشجيع الشباب على العمل الحر بدلا من انتظار الوظيفة الميرى.

عن أي شباب تتحدثون أيها السادة وأنتم تضعون هذه الأسعار لأراضى فى محافظة صحراوية بها ملايين الأفدنة التى تتطلع لاستصلاحها وتعميرها ، كيف لكم أن تسعروا الفدان بـ 30 ألف جنيه يا سادة بلا مرافق ولا بنية تحتية ، هل حسبتم العائد بعد خصم تكلفة البئر والاستصلاح والكهرباء .

بالله عليكم أنتم تعملون ضد مصالح الدولة .. عندما تعملون لصالح حرامية الأراضى ممن يطلقون عى أنفسهم رجال الأعمال ذوى البطون الممتلئة بالمليارات والملايين ، وليس لصالح الشعب الغلبان .

من أين لشاب أو لرجل بسيط أن يأتى بتلك المبالغ الكبيرة جدا التى لا تتناسب مع طبيعة المكان على الاطلاق .

هل تعلمون أن شركة الريف المصرى تسعر الفدان فى قلب الدلتا وفى منطقة العلمين بـ 19 ألف جنيه فقط لاغير … هل تعلمون أن تلك الشركة الموكل لها استصلاح مليون ونصف فدان  تسعر الفدان كامل المرافق وجاهز للزراعة بـ 45 ألف جنيه فى الفرافرة ، أى داخل المحافظة ؟؟.

وكيف تكون المزادات هى وسيلة بيع الأراضى يا سادة .. وانتم تعلمون لعبة المزادات ومخاطرها وأن الحرامية الكبار هم من يجيدون تلك اللعبة وليس الشباب الطامح البسيط .

يا سادة سعر الفدان فى محافظتنا لا يجب بأى حال من الأحوال أن يزيد عن 10 ألاف جنيه فى أحسن الأحوال ، فهذه محافظة جذب واستثمار وبها من الأراضى ما يكفى سكان الأرض جميعا .

وفى النهاية اقترح بل اطالب السيد المحافظ وكل المسئولين الذين يهمهم شأن المحافظة بل مصر بأكملها بأن يتم تخصيص من 5-10 أفدنة لكل مواطن من أبناء الوادى الجديد بسعر رمزى جدا للفدان إن لم يكن مجانا .

فمن حق أبناء المحافظة أن ينعموا بأرضهم بدلا من تسليمها مفروش لسماسرة وحيتان الأراصى من خارج المحافظة تحت مسميات كثيرة .

وللعلم سكان الوادى الجديد لا يتجاوز عددهم 250 أف نسمة ، لو افترضنا أن نصفهم من الأطفال والصبية وكبار السن فأنه بحسبة بسيطة لو حصل كل مواطن على 5 أفدنة فأن إجمالى المساحة المطلوبة لن تتجاوز 600 ألف فدان ، وهى مساحة تمنح لشركة واحدة فى بعض الأحيان .

هذا الاقتراح كان تحدث فيه أحد النواب .. وأنا أدعم هذا الاتجاه بقوة .. لأنه من حقنا نحن أبناء المحافظة أن ننعم بخيراتها ، وأرجو من الجميع شباب ونشطاء وأحزاب وجمعيات أهلية ونواب ومنظمات مجتمع مدنى دعم هذا الاقتراح بقوة حتى يتحول إلى واقع .

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite