عاجل النائب تامر عبدالقادر يعلن عن مبادرة بالتنسيق مع المحافظ لطرح أراضى لأبناء المحافظة المقيمين خارجها

أعلن النائب تامر عبدالقادر، عضو مجلس النواب، بالتعاون مع اللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، عن إطلاق مبادرة بعنوان العودة للجذور  وتشمل المبادرة طرح قطع أراضي لأبناء الوادي الجديد المقيمين خارج المحافظة سواء بالقاهرة الكبري أو المحافظات الأخرى، والعمل على تشجيعهم للعودة والعيش مرة أخري في بلدهم من خلال توفير حياة كريمة لهم وفقا لتوجهات القيادة السياسية والرئيس عبدالفتاح السيسي.

وكشف عبدالقادر، أنه تم الاتفاق مع محافظ الإقليم علي طرح قطع أراض لأبناء الوادي في المشروعات الجديدة ومنها مبادرة زراعة النخيل والظهير الزراعي ومبادرة زراعه ٢٥٠ ألف فدان، على أن يتم تخصيص ١٠ فدان ومنزل لكل مواطن جاهزة للزراعة بفائدة بسيطة جدا وبدون مقدم وفترة سماح سبع سنوات وأن يتم السداد علي مدار ١٣ سنة.

وفيما يخص مبادرة النخيل أكد عبدالقادر، أنه على الرغم من ارتفاع سعر الفدان حق الانتفاع من خلال طرحه بالمزاد إلا أن محافظ الإقليم أصر على تثبيت السعر لمبادرة النخيل عند ٧٥٠ جنيه للفدان الواحد للشباب .

ولفت عبدالقادر، إلى أن المبادرة تستهدف تشجيع أبناء الوادي الجديد الذين هجروا المحافظة بحثا عن مورد رزق للعودة إلي موطنهم الأصلى مرة أخري وتوفير أرض زراعية لهم بمزايا جديدة وكبيرة، وكذلك لأبناء الوادي الذين يتقلدون المناصب القيادية أو مناصب خارج القاهرة ويصعب عليهم العودة أن تطرح الأراض لأبنائهم وذويهم حتي تكون نقطة تواصل وعودة تدريجية إلي موطنهم الأصلي .

وأكد عبدالقادر، أنه يشعر بما يعانيه أبناء الوادي الجديد المقيمين خارج المحافظة من عناء توفير لقمة العيش وشعورهم بالظلم نتيجة سعيهم لسنوات طويلة من أجل الحصول علي عدد من الأفدنه في بلدتهم يزرعونها ليتمكنوا من توفير مورد رزق لهم وأبنائهم إلا أن سعيهم خلال السنوات الماضية باء بالفشل فرحلوا عن المحافظة بحثا عن مصدر للرزق، إلى أن جاءت مبادرة المحافظ اللواء محمد الزملوط، لطرح الأراضي والبدء في المشروعات الزراعية ، وكانت البداية لعرض مبادرة العودة للجذور التي رحب بها بها المحافظ وأعلن موافقته .

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite