فى شأن المجلس الاستشارى..قارنوا بين القرار رقم 129 لمحافظة الوادى الجديد والقرار419 لمحافظ الدقهلية!

بقلم: حمدى مبارز

وقع تحت يدى بالصدفة صورة قرارين لمحافظين فى محافظتين مختلفتين بشأن موضوع واحد ، الأول القرار رقم 129 لسنة 2017 صادر من محافظة الوادى الجديد ، والثانى القرار رقم 419 لسنة 2017 صادر من محافظة الدقهلية.

والقراران بشأن تشكيل مجلس استشارى لكلا المحافظتين ضمن توصيات وتعليمات وزارة التنمية المحلية بتشكيل مجالس استشارية فى كل المحافظات لتكون بديلا مؤقتا للمجالس الشعبية المحلية حتى صدور قانون الإدارة المحلية الجديد وإجراء الانتخابات.

والحقيقة أننى قارنت بين القرارين من حيث الشكل أولا ثم من حيث المضمون ، فوجدت الأتى … من حيث الشكل فأن قرار محافظة االدقهلية مكتوب من أعلى محافظة الدقهلية وتحتها المحافظ   وفى المنتصف  قرار المحافظ  رقم …   ثم ديباجة القرار والمواد والاسماء  ، بينما قرار محافظة الوادى الجديد مكتوب من أعلى على اليمين محافظة الوادى الجديد وتحتها إدارة الشئون القانونية  وتحتها قسم القرارات  .

وأنا لا أفهم لماذا إدارة الشئون القانونية فى قرار محافظة الوادى الجديد .. فالمحافظ هو صاحب القرار وهو سلطة إصدار القرارات وليس إدارة الشئون القانونية والقرارات تصدر من مكتبه ويكتب عليها قرار المحافظ رقم كذا … كما هو الحال فى محافظة الدقهلية وكل المحافظات وفى الوادى الجديد طوال السنوات الماضية.

أما من حيث المضمون  فقد تضمن قرار محافظة الوادى الجديد تشكيل مجلس استشارى من الشباب برئاسة المحافظ وعضوية السكرتير العام والسكرتير العام المساعد ومدير مديرية الشباب والرياضة و5 شباب .

أما قرار محافظ الدقهلية فقد ضم أكثر من 29 أسما كلهم تقريبا من رموز المحافظة وأبنائها من القيادات الشعبية الحالية والسابقة من نواب برلمان وقيادات تنفيذية سابقة وزراء وخلافه واساتذة جامعات وصحفيين واعلاميين وشخصيات عامة مرموقة وقادة من العمل الأهلى ورجال أعمال ومستثمرين  .. المهم أنها تشكيلة متوازنة من قادة الفكر المتنوع .

ولا أفهم صراحة لماذا اختارت محافظة الوادى الجديد أن يكون عدد أعضاء المجلس ثمانية فقط ، وأن يكون من الشباب .

ومع التقدير الكامل للشباب وأهمية دورهم ، لكن ألم يكن من الممكن أن يضم المجلس إلى جانب الشباب، قادة رأى رموز ونواب وشخصيات عامة واساتذة جامعات ورجال أعمال وقادة من العمل الأهلى  من أبناء المحافظة البارزين ، حتى تتسع المشورة  وتتوفر الخبرة .

مع تقديرى الكامل وثقتى فى متخذ القرار ، إلا أننى حقيقة لا أجد إجابة على سؤالى .. وهل خلت المحافظة من  قادة الرأى والرموز والنواب والشخصيات العامة واساتذة الجامعات ورجال الأعمال وقادة العمل الأهلى  وغيرهم ممن يمكن أن يكون لهم دورا فاعلا فى مثل هذه المجالس التى سترسم خطط التنمية للمحافظة !!

اتمنى أن أجد إجاية على سؤالى .

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*