4 أرقام مهمة فى حديث المحافظ فى البرلمان تحتاج وقفة ..منها ” أن البطالة 2%”

بقلم: حمدى مبارز

اليوم حضرت اجتماع لجنة التضامن بمجلس النواب خلال مناقشتها طلب إحاطة خاص بتأخر صرف تعويضات متضررى حريق الراشدة الأخير.

واستمعت جيدا لكلام السيد اللواء المحافظ محمد الزملوط فى رده على طلب الاحاطة الى تقدم به النائب تامر عبدالقادر واستمعت لما أثاره النائب تامر والنائب برديس سيف الدين عمران نائبا الداخلة .

وبعيدا عن تفاصيل موضوع الحريق والتعويضات والذى تم تغطيته خبريا فى جريدتنا بالكلمة والصورة والفيديو ، لفت نظرى 4 أقام مهمة فى حديث السيد المحافظ  عندما توسع فى شرح امكانيات المحافظة وخطهها الاستثمارية وامكانيتها .

الرقم الأول هو أن عائد البلح السنوى فى الوادى الجديد يقدر بـ 1,5 مليار جنيه سنوية ، وأنا بصفتى محرر اقتصادى اعشق لغة الأرقام وافهمها جيدا توقفت عند هذا الرقم كى أعرف كيف حسبها المحافظ لأن هذا الرقم اسمعه لأول مرة وسألته فأوضح لى أنه حسب حسبة بسيطة هناك 2مليون نخلة ولوافترضنا أن النخلة الواحدة تنتج كم معين من البلح بسعر الكيلو يتراوح عند 18 جنيه نصل إلى هذا الرقم .

وبغض النظر عما إذا كان الرقم دقيقا أم لا .. فأننى أحيى المحافظ على هذا النمط من التفكير الذى يعتمد على الأرقام والحسابات الدقيقة وبالفعل وجهت له التحية على ذلك .

الرقم الثانى الذى ذكره المحافظ هو أن نسبة البطالة لا تتعدى 2% فى الوادى الجديد ، وصراحة أنا لا اعرف كيف حسب المحافظ هذه الحسبة فى الوقت الذى تقدر فيه أعداد العاطلين بالآلاف والطابور طويل فى كل قرية والبحث عن وظيفة هو الصداع المزمن لشباب الوادى الجديد ولم يسعفنا الوقت لسؤال المحافظ عن هذا الأمر.

الرقم الثالث هو أن الحكومة سنتفق 4 مليارات جنيه لإعادة تأهيل خط السكة الحديد من الأقصر حتى بغداد ( الخط المسروق) وقد سبق أن قلت رأيا فى هذا الأمر وهو أنى مع احترامى اعتبره إهدار للمال العام بل إصرار على الأهدار بعد أن اهدرت 10 مليارات فى تسعينات القرن الماضى على هذا المشروع وتوابعه فى أبوطرطور ودفنت فى رمال الصحراء .

فهذه المليارات الأربعة يمكن أنفاقها على خط سكة حديد يربط الوادى باسيوط وليس بالأقصر أو قنا نظرا لحركة السفر الزائدة إلى اسيوط ، أو استغلالها فى إقامة طرق عرضية أو أى مشروعات بنية تحتية أخرى أكثر نفعا.

الرقم الرابع الذى ذكره المحافظ هو أن نصيب الفرد فى الوادى الجديد من الخطة الاستثمارية فى المحافظة 10 ألاف جنيه وهذا يغنى ببساطة أن الخطة الاستثمارية فى المحافظة قيمتها 2 مليار و500 مليون جنيه باعتبار ان عدد سكان المحافظة 250ألف نسمة ولو ضربنا 10 ألاف جنيه فى 250ألف نسمة يكون الناتج 2 مليار و500 مليون جنيه  .. فهل هذا الرقم حقيقى ؟؟

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

lite