أخبار مصرأهم الأخبار

العاملون بالبناء والأخشاب يشيدون بدور القوات المسلحة في إحباط المخططات الإرهابية

في الملتقى النقابي الثالث بالإسكندرية

وجه المشاركون في الملتقي النقابي الثالث لقطاع شمال الدلتا للجان التابعة للنقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، برئاسة عبد المنعم الجمل، نائب رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، تحية لرجال القوات المسلحة في ظل استمرار نجاحاتهم في مواجهة الجماعات التكفيرية وآخرها، إحباط الهجوم الإرهابي بشمال سيناء.

وأكد المشاركون في الملتقي الذي عقد اليوم الأربعاء بالإسكندرية تحت عنوان “دعم الاصطفاف الوطني في مواجهة التحديات الإقليمية وللحفاظ على الأمن القومي المصري”، أن الجماعات الكارهة لمصر تسعى لتشتيت الانتباه، وتستغل التركيز على بعض القضايا الأخرى وفي مقدمتها أزمة الحدود الغربية لتنفيذ مخططاتها، إلا أن أبطال القوات المسلحة كانوا لهم بالمرصاد.

من جانبه وجه عبد المنعم الجمل، رئيس النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، التعازي للقوات المسلحة في شهداء حادث الأمس، قائلا: كل يوم يقدمون الشهداء الأبرار الطاهرين فداء لتراب هذا الوطن.

وأشار الجمل، إلى أن النقابة العامة منذ فترة طويلة اهتمت بالاصطفاف الوطني، قائلا: نعم هناك مشكلات عمالية ومطالب وغيرها، خصوصا في ظل وجود بعض القوانين التي تؤثر على التنظيم النقابي وآخرها تعديلات قانون قطاع الأعمال العام، فضلا عن تأخر قانون العمل، إلا أن الفترة الراهنة تستوجب من الجميع وحدة الصف حتى نتجاوز الأزمات.

وأكد أن عمال مصر وهم السواد الأعظم من الشعب لم يتخلفوا عن مساندة الدولة خصوصا في الأزمات الصعبة، لافتا إلى أن الاصطفاف الوطني هو الأهم في هذه المرحلة.

وقال الجمل: وقوف العمال وجميع المواطنين في مساندة الدولة ليس منة من أحد وإنما هو في الأساس واجب وطني لكل مصري شريف محب لبلاده.

وشدد رئيس نقابة العاملين بالبناء والأخشاب، على أهمية مواجهة الشائعات في عدد من القضايا، خصوصا أزمتي حدود مصر الغربية، وسد النهضة الأثيوبي، لافتا إلى أن الأخبار المغلوطة والشائعات من شأنها التأثير على جبهة مصر الداخلية.

أكد عبد الناصر بكر، الأمين العام لنقابة العاملين بالبناء والأخشاب، أن ما شهدته شمال سيناء أمس من محاولة بعض الجماعات التكفيرية تنفيذ أحد أعمالها الخسيسة، إلا أن بسالة أبناء القوات المسلحة حالت دون تنفيذ مخططهم، ومثل هذه الأحداث تستوجب من الجميع ضرورة الاصطفاف الوطني.

وأشار بكر، إلى أن دعوة النقابة العامة للاصطفاف الوطني الهدف الأساسي منه هو مساندة الدولة في مواجهة كافة التحديات سواء الداخلية أو الإقليمية، وتأكيد ثقة الشعب في القيادة السياسية والقوات المسلحة في كل ما يتم اتخاذه من إجراءات للحفاظ على الأمن القومي المصري.

وأكد الأمين العام لنقابة العاملين بالبناء والأخشاب، أن الاصطفاف الوطني لا يعني إطلاقا إهمال باقي الملفات الخاصة للعمال، لافتا إلى أن النقابة تدعو للاصطفاف الوطني، حيث أنه الأهم في هذه المرحلة، وفي نفس الوقت تقوم بدورها تجاه عمالها في التعامل مع أي مشكلات.

وعلى هامش اللقاء، هنأت النقابة العامة للعاملين بالبناء والأخشاب، جموع الشعب المصري والقيادة السياسية وأبطال القوات المسلحة بمناسبة الذكرى ٦٨ لثورة ٢٣ يوليو المجيدة والتي كان من أهم ما حققته إقامة جيش وطني قوي.

وقال عبد المنعم الجمل: هذه النقابة لها فضل عظيم على مصر على كافة المستويات لعل أبرزها المشروعات القومية العملاقة التي لا زال وسيظل الشعب يجني ثمارها، متوجها بالتحية للزعيم الراحل جمال عبد الناصر، الذي سيظل رمزا من رموز الوطنية المصرية.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق