آراء ومقالاتأهم الأخبار

18 صورة تحكى ملحمة حب وتضامن .. عفوا ..أفخر أننى من الهنداو

بقلم : حمدى مبارز

بالأمس القريب شب حريق ضخم فى زريبة أحد أبناء قريتنا الهنداو فى الداخلة ، والتهم الحريق أكثر من 38 رأس ماشية متنوع فضلا عن الخسائر الاخرى.

اليوم انتقلت الهنداو عن بكرة إبيها إلى موقع الزريبة وتم إعادة بنائها مرة أخرى ، والكل بادر وتطوع وتبرع وقرر أن تعود الزريبة إلى سابق عهدها بكل ما فيها.

هذه الحالة مدعاة للفخر والاعتزاز بروح التضامن والحب والود والألفة بين أهل القرى ، وكل أبن من أبناء الهنداو له أن يفتخر أنه ينتمى لهذا البلد.

وليس تحيزا ، لأن هذه الصورة تتكرر فى العديد من القرى ، إلا أننى افخر بأبناء بلدتى المحبين والغيورين على بلدهم.

ويعرف عن أهلنا فى الهنداو هذا الطبع حتى أن الببعض يتهمنا أحيانا بالتعصب لبلدنا ، وهو ليس تعصبا بل حب واخلاص لتراب هذا البلد .

ندعو الله أن يديم علينا هذه الحالة وعلى كل بلدنا الوادى الجديد .. واعتذر لقرائنا الاعزاء أننى تحدثت عن مشاعر خاصة ، حيث أننى تأثرت كثيرا بهذه الصور التى تحمل معانى نبيلة فى زمن قل فيه النبل والحب وزاد فيه البغض والكره والغل.

والصور التالية تحكى ملحمة الحب والتضامن:  

تعليقات الفيس بوك

تعليقات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق